أخبار عاجلة
في هيبة تيم حسن فيض مشاعر وتناقض محنّك

في هيبة تيم حسن فيض مشاعر وتناقض محنّك

إيلي أبو نجم – رأي بتجــــــــرد: لم يكن حضوره خلال الأعوام الماضية ومن سباق رمضاني لآخر عادياً، تيم حسن فرض لنفسه مساحة خاصة في منزل كل مشاهد ومتابع للدراما ونجح بإستقطاب شريحة كبيرة من الجمهور العربي في كل مكان.

بعد “الوسواس”، “تشيللو” و”نص يوم” يعود تيم حسن إلى الشاشة الصغيرة فارضاً هيبته بدور أقل ما يقال فيه أنه أخرجه من نفسه.

وسط صراع نفوذ وعادات وحب مستحيل وممكن، في دراما رومنسية تشويقية معاصرة، وفي تسلسل دقيق جداً يبدع تيم حسن بتجسيد دور أحد كبار تجار السلاح في البقاع اللبناني، ويعطي الشخصية أبعاداً جديدة بقدرات تمثيلية محنّكة يشهد عليها الكبير والصغير.

تيم حسن أو “جبل شيخ الجبل” يسيطر على أحداث العمل فتتجه كل الأنظار نحوه وتجتمع الآراء على حضوره بفيض من المشاعر المتناقضة التي تارةً ينفر منها المشاهد وتارةً أخرى يتعاطف مع خلفيات القسوة التي تعتريها بعالم يفرض الظُلم نفسه فيه.

ويلعب ذكاء تيم حسن المشهود عليه دوراً كبيراً في سياق القصّة، فيتعمّق بالشخصية بكل أبعادها بدءً من الشكل الخارجي الذي يعتمده لإبراز كبرياء شيخ العشيرة وتسلطه، وصولاً إلى تعابير وجهه التي يملأها عنفوان الرجل الشرقي الذي لا يهاب شرّاً فيتنقل من حالة إلى أخرى ببراعة يترجمها صدق نظراته وأدائه الخطير.

كما ولكاريزما تيم حسن دوراً كبيراً في جذب المشاهد العربي وهو ما لا يعتبر بجديد على ممثل أثبت بأعمال متلاحقة أن الكاميرا ليست إلاّ مرآةً لموهبته التي أوصلته إلى هو عليه اليوم.

بتجـــــــرد، مرّة جديدة ينجح تيم حسن بنقل الجمهور إلى العالم الذي إختار أن يجعل منه واقعاً وحقيقة بات يشعر المشاهد بأنه جزءً منها، فينتظره يومياً بشغف لمعرفة ما ستحمله المشاهد والأحداث من مستجدات وتطورات مشوّقة، ودون أي شكّ ستكشف الحلقات المقبلة عن جوانب جديدة في شخصية “جبل شيخ الجبل” يصدم بها تيم الجميع إيجاباً.

نفيد بالذكر أن مسلسل “الهيبة” يشارك في بطولته عدد من الممثلين والفنانين وعلى رأسهم منى واصف، ندين نجيم، أوس مخللاتي وهو من كتابة هوزان عكو، إخراج سامر البرقاوي وإنتاج شركة الصبّاح.

Loading...
إلى الأعلى