أمل حجازي توضح من جديد: “ما فيني مرض”

أمل حجازي توضح من جديد: “ما فيني مرض”

متابعة بتجــــــــــــــــــرد: حذرت أمل حجازي الجمهور وبعض المواقع الإلكترونية من اقحام اسمها في مواضيع ليس لها علاقة بها أو الترويج لإصابتها بأي مرض كان.

أمل حجازي وعبر حسابها الرسمي على “تويتر” وضعت حدًّا لكل ما تردد مؤخرًا حول إصابتها بمرض السرطان وقالت: “بتمنى المواقع ما تكتب عناوين امل تتحدث عن مرضها انا والحمدلله ما فيني مرض والمرض الحقيقي هو مرض اللسان الامراض ممكن تشفى بس مرض اللسان مرض مزمن اقتضى التوضيح”.

هذا وكانت أمل حجازي قد نفت مؤخرًا أن تكون تحجّبت بعد شفائها من المرض الخبيث حيث قالت: “حجابي ليس بسبب مرض ابداً التزامي هو هدية ثمينة من الله عز وجل وكنت بكامل ارادتي وصحتي وعقلي الحمدلله وهذه الهدية الثمينة اتمنى ان يتلقاها كل شخص بحاجتها لاني لم اجد السعادة الحقيقية الا بقرب الله”.

الجدير ذكره أن أمل حجازي كانت قد تحجّبت واعتزلت الغناء في شهر أيلول/سبتمبر من عام 2017 وأطلقت منذ حينها أناشيد دينية عدّة وهي، “رقت عينايا شوقا” بمناسبة عيد الولد النبوي الشريف، “الهداية”، “يا سيدة النساء يا مريم” بمناسبة أسبوع الآلام لدى الطوائف المسيحية و“أنا عبدك يا رب” بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.

Loading...
إلى الأعلى