أخبار عاجلة
أجواء مبهرة في افتتاح الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي

أجواء مبهرة في افتتاح الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي

متابعة بتجــــــــــــرد: انطلقت يوم الخميس 19 أيلول/سبتمبر الجاري، فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان الجونة السينمائي، التي تستمر حتى يوم 27 من شهر سبتمبر/ أيلول الجاري، في أجواء مبهرة وسط حضور نجوم السينما المصريين والعرب والأجانب، على رأسهم الفنان العالمي مينا مسعود.

وقدم مينا مسعود خلال حفل الافتتاح، جائزة للفنانين الشباب من الأعراق المختلفة، إذ عبر عن شعوره بمعاناة هؤلاء الشباب، وهي نفس الظروف التي مر بها في بداية مشواره بهوليوود.

وكانت الجائزة من نصيب الفنانة نسرين راضي من المغرب، وأعرب مينا مسعود عن سعادته لعودته إلي مصر ووصفها بأم الدنيا، ووجه الشكر إلى المخرج أمير رمسيس المدير الفني للمهرجان وفريق عمله لمساعدته في منح جائزة “ADA”.

ومنح المهرجان في حفل الافتتاح جائزة الإنجاز الإبداعي، للمخرجة الفلسطينية، مي مصري، وقدم لها الجائزة المخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد، وعرض فيلم قصير يجمع عدد من مشاهد أعمال مي مصري.

من جهتها، أعلنت الفنانة منى زكي سفيرة يونسيف” في مصر، عن عقد اتفاقية خاصة بين “يونسيف” ومهرجان الجونة السينمائي لمدة 5 سنوات لمساعدة الأطفال، بإبراز مشكلاتهم في الأعمال السينمائية، إذ أن الهدف الأول والأساسي من تلك الاتفاقية هو مناقشة قضايا الأطفال، في مهرجان يدعم القضايا الإنسانية منذ انطلاقة.

ومن جانبه، قال انتشال التميمي مدير المهرجان خلال كلمته: “حاولنا اختيار أفضل الأفلام التي عُرضت هذا العام، خاصة تلك التي عُرضت في آخر شهرين، إذ اختار فريق البرمجة 16 عملا تعرض عالميا لأول مرة في مختلف أقسام المهرجان، ونقيم حفلا موسيقيا يتولى قيادته المايسترو أحمد الصعيدي، ومعرض بمناسبة مئوية الراحل إحسان عبدالقدوس”.

واختتم “التميمي” حديثة قائلا: “أود أن أشكر كل من وضع حجرا في هذه المدينة الرائعة التي تستضيف المهرجان، وفي الدورة المقبلة سينضم مركز المؤتمرات للأماكن التي تقام فيها فعاليات الجونة السينمائي”.

ثم صعد بعدها على خشبة المسرح، أعضاء لجان تحكيم المسابقات علي خشبة المسرح، إذ يرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة المخرج المصري المتميز خيري بشارة، وبعضوية كل من المخرجة والمنتجة مي مصري، إحدى أعمدة السينما الفلسطينية والعربية، وناشين مودلي مدير مهرجان سيدني السينمائي، ورسول بوكاتي مهندس الصوت الأكثر شهرة في آسيا والحائز على جائزة الأوسكار لأفضل إنجاز في مكساج الصوت، إضافة إلى الناقد السينمائي الروسي ستاس تيركين والمدير الفني لمهرجان دفيجنيي الوطني.

ويرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية المخرج والمنتج والممثل السنغالي، موسى توريه، مؤسس مهرجان “موسى إنفايت” السينمائي في السنغال، وتضم لجنة التحكيم المخرجة والمنتجة آن أجيون، إضافة إلى لودميلا تشفيكوفا، التي عملت مبرمجة في مهرجان روتردام السينمائي الدولي لمدة 15 عاما، وطلال ديركي المخرج والمنتج السينمائي السوري الذي ترشح لجائزة الأوسكار في عام 2019، كما تشاركهم مصممة الأزياء المصرية المتميزة ناهد نصر الله.

ويرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة في المهرجان، المخرج المصري البارز مروان حامد، الذي حققت أفلامه اهتماما نقديا وجماهيريا واسعا، وتضم اللجنة المخرجة والمصورة السينمائية الكولومبية البلجيكية خوانيتا أونزاجا، ومدير مهرجان تامبيري السينمائي يوكا بيكا لاكسو، وتتضمن اللجنة المخرج والمنتج والكاتب السينمائي العراقي محمد الدراجي، الذي مثلت أفلامه أكثر من مرة دولة العراق في جوائز “الأوسكار” والنجمة الممثلة التونسية درة زروق.

تستضيف الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي لجنة تحكيم الاتحاد الدولي لنقاد السينما (الفيبريسي)، التي تمنح جائزتها لفيلم عربي طويل، والتي تضم كارستين كاستيلان الصحفي والناقد السينمائي الألماني، وميرفت عمر الناقدة السينمائية المصرية إضافة إلى فريدريك بونسار الناقد السينمائي الفرنسي.

كما يرحب المهرجان بشبكة تعزيز السينما الآسيوية (نيتباك)، والتي تمنح جائزتها لفيلم روائي طويل لمخرج آسيوي، وتتكون لجنة تحكيم “نيتباك” من جولنارا أبيكييفا الناقدة والمؤرخة السينمائية الكازاخية رئيسة للجنة التحكيم، والناقدة السينمائية السورية الفرنسية ندى الأزهري، وحسن حداد الكاتب والناقد السينمائي البحريني المميز.

واختتم حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي الثالث، بعرض للفريق اللبناني الاستعراضي، مياس، والذي قدم عرض استعراضي علي موسيقى المطربة المصرية الراحلة أم كلثوم أبهر به الحضور.

Loading...
إلى الأعلى