أخبار عاجلة
كيم كارداشيان بكت بشدّة.. وهذا ما حصل معها – بالصورة

كيم كارداشيان بكت بشدّة.. وهذا ما حصل معها – بالصورة

متابعة بتجـــــــــــرد: اعترفت نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية، كيم كارداشيان، أنها “بكت طوال الطريق إلى المنزل”، بعدما سخر عدد كبير من روّاد مواقع التواصل الإجتماعي من فستانها.

وارتدت نجمة الواقع ثوبًا مزينًا بالأزهار في حفل “غالا” عام 2013، أثناء الحمل بابنتها “نورث”، التي تبلغ 6 أعوام الآن، بحسب صحيفة “ذي سان”.

وكشفت النجمة أن ردود الفعل السلبية على فستانها أصابتها بالإحباط الشديد. ثم قالت كارداشيان لمجلة فوغ: “أعتقد أن روبن ويليامز قام بنشر تغريدة، كتب فيها أنني أبدو كالسيدة داوتفاير (شخصية في فيلم كوميدي يحمل نفس الاسم)”.

ومثل روبن ويليامز الدور الرئيسي في الفيلم حيث تقمص شخصية جدّة وقد ارتدى فستانا مشابها لفستان كارداشيان وعلق على تويتر: “أظن أني كنت أبدو أكثر جمالا في الفستان”.

وأضافت النجمة: “كنت أبكي طوال الطريق لأني لم أصدق ذلك، كما أشارت، كنت حاملا وقتها وبالطبع كنت كبيرة في الحجم ومنتفخة جدا…”.

وأوضحت كيم، إنها أرادت يومها ارتداء الفستان الأسود، لكن مصمم جيفنشي ريكاردو تيسي أقنعها أن لا تفعل ذلك، وتزين الفستان بالورود.

وعلق المصمم آنذاك: “ماذا تقدم لمرأة في وقت حملها، تقدم لها الورود”.

Loading...
إلى الأعلى