أخبار عاجلة
الحزن يسيطر على قصر باكنجهام.. الملكة البريطانية إليزابيث الثانية تفقد كلبها “فولكان”

الحزن يسيطر على قصر باكنجهام.. الملكة البريطانية إليزابيث الثانية تفقد كلبها “فولكان”

متابعة بتجــــــــــرد: توفى “فولكان” كلب الملكة البريطانية إليزابيث الثانية “فولكان” عن عمر ناهز 13 عامُا في قلعة وندسور بإنجلترا – وفقًا لقصر باكنجهام- حيث كانت تقيم الملكة مع الأمير فيليب في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، حسبما ذكر موقع “metro” البريطاني.

وتشتهر الملكة البريطانية إليزابيث الثانية، البالغة من العمر 94 عامًا بحبها للكلاب، وكان الكلب “فولكان” قد ظهر برفقتها في مجموعة من الصور التي التقطتها المصورة الشهيرة آني ليبوفيتز بمناسبة عيد ميلادها التسعين.

وذكرت تقارير أجنبية، أن كلب الملكة البريطانية إليزابيث الثانية “فولكان”، خليط من فصيلة كورجي الهولندية، ويتم رعايته من قبل الملكة البريطانية منذ عام 2007، ووفقًا لما ذكره موقع “swordstoday”، فإن الملكة البريطانية إليزابيث الثانية تعشق الكلاب، ووفاة هذا الكلب سيصيبها بالحزن عليه.

ووفقًا لموقع “marieclaire” امتلكت الملكة إليزابيث الثانية أكثر من 30 “كورجي” وهو من أقصر أنواع كلاب الرعي منذ أن أصبحت ملكة في عام 1952، معظمهم من سلالة مباشرة لكلبها الأول سوزان، وفي أبريل من العام 2018، توفي فصيلها الملكي الأخير “ويلو”.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أُجبرت الملكة اليزابيث، ملكة بريطانيا على إلغاء حفلها السنوى لتقديم هدايا عيد الميلاد لأول مرة فى عهدها بسبب قيود جائحة فيروس كوفيد 19، لتحجيم انتشاره، ففي كل عام، تقدم الملكة اليزابيث، 94 عامًا، هدايا لكل فرد من أفراد الأسرة المالكة، والتي يتم تقديمها لهم عادةً مع حلوى عيد الميلاد في فترة الكريسماس وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

وتسلم الملكة شخصيًا رمز تقديرها لمجموعة صغيرة من الموظفين بجانب أشجار الكريسماس فى قصر باكنجهام وقلعة وندسور كشكر خاص على خدمتهم المخلصة، قبل أن تخرج إلى ساندرينجهام حتى فبراير.

Loading...
إلى الأعلى