أخبار عاجلة
تطورات جديدة في قضية إتهام روان بن حسين بالاعتداء على طليقها

تطورات جديدة في قضية إتهام روان بن حسين بالاعتداء على طليقها

متابعة بتجـــــــــــرد: أعلنت الاعلامية مي العيدان براءة روان بن حسين من تهمة الاساءة لمهنة المحاماة بقضيه رفعتها عليها المحاميه مريم البحر، وذلك لعدم توافر أركان الجريمة.

في المقابل، تواجه الفاشينيستا الكويتية محاكمة في بريطانيا بتهمة مهاجمة زوجها السابق رجل الأعمال الليبي محمد يوسف المقريف بعد أن رفع دعوى قضائية ضدها متهمًا إياها بمطاردته وضربه في يونيو الماضي.

وذكرت صحيفة The Sun البريطانية، أن عارضة الأزياء السابقة لدى مجلة Cosmopolitan الأميركية، التي كانت تمول دفاعها من مالها الخاص متهمة أيضاً بإلحاق الضرر بقميص باهظ الثمن يخص طليقها.

ولم تستطع روان الشهر الماضي، السفر من دبي إلى المملكة المتحدة لحضور جلسة الاستئناف، بعد أن ثبتت إصابتها بفيروس كورونا وأُعفيت من حضور جلسة يوم الخميس 21 كانون الثاني (يناير)، في محكمة ويستمنستر الابتدائية.

وفي هذا الصدد، قالت محاميتها كاتي موستارد: “روان تعيش في دبي، وهي حالياً هناك مع طفلها الصغير، ومع الوضع الحالي وإغلاق جميع ممرات السفر، قد تكون هناك صعوبة في إدخالها إلى البلاد والمثول للمحاكمة فهي تشعر بالقلق بشأن الذهاب إلى المملكة المتحدة”.

بدوره، قال المدعي العام سيمون موغان: “ليس هناك ما يمنع المدعى عليها من القدوم من دبي سوى أنها يجب عليها عزل نفسها لمدة 10 أيام، لكنني لست على علم بأي قيود معينة على السفر من لندن إلى دبي”.

Loading...
إلى الأعلى