أخبار عاجلة
باميلا أندرسون تغادر مواقع التواصل الاجتماعي إلى الأبد: “أنا حرّة”

باميلا أندرسون تغادر مواقع التواصل الاجتماعي إلى الأبد: “أنا حرّة”

متابعة بتجــــــــرد: أعلنت النجمة باميلا أندرسون (53 عاماً) عن قرارها التوقف عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي إلى الأبد مما أحزن متابعيها.

وكشفت نجمة مسلسل “Baywatch” أمس، عن نيتها التوقف عن استخدام إنستغرام وفايسبوك وتويتر بعد أن وجدت مصدر إلهام في القراءة والطبيعة.

وادعت أندرسون أن هذه المنصات تُستخدم كوسيلة للتحكم في العقل لأنها أعلنت نفسها “حرة” منها. ونشرت صورةً علّقت عليها: “ستكون هذه آخر مرة أستخدم فيها إنستغرام وفايسبوك وتويتر. لم أكترث يوماً بمواقع التواصل الاجتماعي”.

وتابعت أندرسون: “القراءة تلهمني ووجودي في الطبيعة يشعرني بالحرية. شكراً على حبكم لي. آمل أن تجدوا القوة والإلهام لملاحقة أهدافكم وحاولوا تجنّب خدعة الوقت الضائع. هذا ما يريدونه ويسيطرون على عقولكم لجني المال”.

حتى إعلانها، كانت أندرسون نشطة إلى حد ما في مواقع التواصل الإجتماعي وبخاصّة في تويتر قبل اتخاذ قرارها، حيث نشرت صورةً في إنستغرام منذ بضعة ايام وكانت تدعم حملات تحبها عبر تويتر.

Loading...
إلى الأعلى