دنيا بطمة متهمة بسرقة صور الأطفال واستخدامها بدل ابنتها

دنيا بطمة متهمة بسرقة صور الأطفال واستخدامها بدل ابنتها

متابعة بتجـــــــــــرد: تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي بشكل واسع مقطع فيديو لسيدة أجنبية، تتهم فيه الفنانة دنيا بطمة، بسرقة صور وفيديوات ابنتها (إم جي)، واستخدامها على أنّها تعود لطفلتها ليلي روز.

وقالت السيدة في الفيديو المتداول باللغة الإنكليزية: “انا فقط لا افهم الأمر، مغنية مغربية شهيرة أخذت صور شفتي ابنتي والتي نشرتها أمس في خاصية القصص المصوّرة (ستوري) في حسابي على “انستغرام”، قبل أنّ تحظرني”. وكانت بطمة نشرت فعلاً صور شفتي طفلة صغيرة في حسابها موضحةً في تعليقها أنها تعود إلى طفلتها.

وتنتظر بطمة قرار محكمة النقض في قضيتها، بعد أنّ رفعت محكمة الاستئناف في مدينة مراكش المغربية عقوبة المحكمة الابتدائية بحقها بالسجن لمدة 8 أشهر حبساً وغرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم، إلى السجن مدة سنة.

وأعلن عبداللطيف بوعشرين محامي بطمة في تصريحات إعلامية، أنّ موّكلته تبقى حرةً خارج قضبان السجن، بانتظار حكم محكمة النقض، الأعلى درجةً من محكمة الاستئناف التي أصدرت الحكم بحق بطمة، لافتاً الى تقدمه فعلاً بطلب نقض حكمي محكمة الاستئناف بحق دنيا وشقيقتها ابتسام بطمة.

وأوضح أنّ الحكم الصادر بحق بطمة يتعلق بجرم السبّ والقذف، مشدداً على براءتها من قضية “حمزة مون بيبي” المتخصص بالتشهير بالفنانين والمشاهير وابتزازهم.

وأبدى بوعشرين استغرابه من التشدّد في الحكم الصادر على بطمة، من دون النظر الى ظروفها كزوجة وأم لطفلتين إحداهما رضيعة، إضافة الى حيازتها وسامين ملكيين، ما يمنحها نوعاً من الشفاعة على حد تعبيره.

Loading...
إلى الأعلى