أخبار عاجلة
تامر حسني يتفوق في الغناء والتمثيل.. ويلهم الجمهور

تامر حسني يتفوق في الغناء والتمثيل.. ويلهم الجمهور

متابعة بتجــرد: يعيش النجم المصري تامر حسني حالة نجاح استثنائية بعد تصدّره المشهد الفني على الصعيدين الغنائي والتمثيلي، بعد تحقيق فيلمه الجديد “مش أنا” أعلى إيرادات في تاريخ السينما المصرية والعربية، وتصدّر أغنيته الجديدة “صعبة” نسبة المشاهدة الرقمية وتقدّمها على كل الإصدارات الغنائية العربية الأخرى.

وعبّر عدد كبير من محبّي تامر حسني عن سعادتهم بالنجاح الساحق الذي يحققه نجم الجيل. ووجّهت إحدى المعجبات رسالة مؤثرة جدًا أكدت من خلالها أن تامر حسني أصبح اليوم مثالًا في النجاح بالنسبة لها ولأبناء جيلها بعد تحقيق حلمه وتفوقه غنائيًا وتمثيليًا، خاصةً أن المكانة الفنية التي وصل إليها، جاءت بعد رحلة كفاح تتطلبت منه مجهودًا كبيرًا للوصول إلى أعلى المراتب.

وقالت معجبية تامر حسني في رسالتها: “معلش الصوره دي استوقفتني جداً بعيداً عن اي آراء انحيازيه، الشعبيه و الارقام الجماهيريه امامكم انا منبهر و عندي طاقه مش طبيعيه اني انجح بسبب الصوره دي بسبب الشاب اللي بدأ من تحت الصفر و اكتر فنان اتحارب في التاريخ و رغم كدا هو كمل و صبر و اجتهد و طور من نفسه و عافر و عاند الظروف و انتصر عليها رغم فقره زمان و رغم محاربة الكل ليه و النهارده اصبح بلا نقاش رقم ١ زي ما انتوا شايفين في التمثيل و الغناء و يعتلي اسماء ليها تاريخ اكثر من ٣٠ سنه في التمثيل و الغنا”.

وأضفت المعجبة: “يا جماعه الراجل دا حلم بالمستحيل و حققه دا إحنا لازم نقف قدام قصته احتراماً و نتعلم و منكابرش ، فعلاً محتاجين حد يصدرلنا طاقه ايجابيه بقصته و كفايه نعمل نفسنا مش شايفين الحقيقه لمجرد ان سنه صغير بالعكس دا حافذ لينا و امل كبير لينا ان احنا ممكن نوصل و احنا صغيرين و نعلى على ناس فاكرين اننا عمرنا ما هنوصلهم في مجالنا لا و الف لا ، قسماً بالله اللي ميتعلمش حاجه من البوست دا يبقى عنده مشكله و عمره ما هيوصل”.

واختتمت: “من قلبي للفنان تامرحسني انت بمليون راجل عشان حلمت حلم صعب اوي و كنت فقير اوي و اتحاربت اوي و لسه بتتحارب و رغم كدا ربنا نصفك بمجهودك و خلاك الأصغر سن و الأكبر مكانه والله مع كامل إحترامي للأساتذه الكبار و نجاحاتهم الكبيره بس دي حقيقه هو حقق كدا وسط عمالقة الفن في الغناء و التمثيل ، انت حققت يا تامر معادله محققهاش غير اسطوره واحده في تاريخنا و هو عبد الحليم حافظ ،،و دلوقتي انت بتحققها و يا عالم بعد كام سنه ممكن فنان يجي يغني و يمثل و يألف اغانيه و يلحنها و يألف قصص أفلامه و يخرج و ينتج و مش بس كدا لا دا محقق بيهم كلهم اعلى ايرادات في تاريخ مصر و الوطن العربي و مش من سنه ولا اتنين دا بقاله كدا ١٥ سنه ، تستحق كلمة فولاذي بجداره و نص و ربنا يوفقك و يوفق كل شبابنا الطموح”.

Loading...
إلى الأعلى