أخبار عاجلة
لبستلك الأبيض.. هيفاء وهبي برثاء مؤثر في الذكرى الأولى لانفجار مرفأ بيروت

لبستلك الأبيض.. هيفاء وهبي برثاء مؤثر في الذكرى الأولى لانفجار مرفأ بيروت

متابعة بتجــرد: ارتدت النجمة اللبنانية هيفاء وهبي “الأبيض”، حاملة “وردة” لضحايا انفجار مرفأ بيروت، الذين وقعوا شهداء في الرابع من أغسطس من العام الماضي، وبتلك الطريقة أحيت الذكرى الأولى للانفجار الأشهر في السنوات الأخيرة.

وزارت هيفاء وهبي مرفأ بيروت، ونشرت صورة وثقت بها طريقة إحياء الذكرى الأولى، وذلك عبر حسابها في موقع “إنستغرام”، مدونة كلمات مؤثرة في رثائها الذي حمل في طياته وجع الموت والفقد.

وأهدت وهبي وردتها البيضاء إلى روح كل طفل وشاب لم يعودا إلى منزلهم في هذا اليوم وكان مصيرهم الموت، ووصفتهم بأنهم “ملائكة” لا ذنب لهم في إهمال وقع، وتنصل مسؤولون من تحمل المسؤولية على عاتقهم، وهو ما جعلها تترك رسالة أيضاً للبنان البلد.

وكتبت هيفاء وهبي، قائلة: “اليوم الذكرى الأولى لعيد موتك يا لبنان تغير المنظر الي كنت شوفه من شرفة بيتي المطلة عليك يا مرفأ! كنت أوقف عالشرفة وشوف بيروت الحلوة، شوف الأضوية والناس عمتتمشى مبسوطة هلا صار المنظر جرح”.

وتابعت: “صرت شم ريحة وجع وصرخة كل شخص فقد غالي عقلبه بالانفجار.. لكل طفل ولكل شاب ولكل صبية ولإلك يا سحر.. لكم يا ملائكة بالسما بهدي وردة بيضا متل روحكم البريئة اللي ما ذنبها!!”.

وعقبت الفنانة اللبنانية: “المنظر تغير يا بيروت.. بترجاكي ارجعيلنا يا حلوة اشتقنالك.. ببوس إيدَك يا لبنان قاوم جبروتهم وقسوتهم ما تروح مطرح ما بدن ياخدوك.. دخيلك يا وطنّا ما إلنا غيرك ..يا سندنا ويا ضهرنا المكسور نحنا حدّك مارح نتركك لترجع توقف عإجريك”.

Loading...
إلى الأعلى