أول تعليق من نقابة المهن الموسيقية على أنباء طلاق شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب

أول تعليق من نقابة المهن الموسيقية على أنباء طلاق شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب

متابعة بتجــرد: يستمر الجدل حول حقيقة انفصال النجمة المصرية شيرين عبد الوهاب عن زوجها الفنان حسام حبيب منذ خمسة أيام، حيث التزم الثنائي الصمت التام حول حقيقة طلاقهما، رغم تلميح عدد من المقربين لهما بحدوث الانفصال بالفعل، وهو ما دفع البعض للجوء لنقابة المهن الموسيقية بحثًا عن إجابة، كما ذهب البعض الأخر لمحامي شيرين لعله يحسم المسألة.

وعقدت نقابة المهن الموسيقية أخيرًا مؤتمرًا صحفيًا للحديث عن أزمة إحالة عمر كمال إلى التحقيق، وتلقى المستشار الإعلامي طارق مرتضى سؤالًا مباشرًا عن حقيقة طلاق شيرين وحسام، ورد مؤكدًا أن لجنة الخدمات داخل النقابة معنية بهذه الأزمات وتتدخل لتقديم الدعم لأعضائها حال حدوث أزمات اجتماعية ومن بينها الطلاق، ولكن اللجنة حتى اللحظة لم تتلق طلبًا من شيرين أو حسام، رافضًا حسم حدوث الطلاق أو كونه إشاعة.

المحامي الدكتور حسام لطفي بصفته وكيلًا لشيرين وحسام حبيب، تجاهل هو الآخر حسم موقفهما من الانفصال، ولكنه تدخل لنفي ما تردد مؤخرًا عن وجود نزاع قانوني بين الزوجين يتعلق بأمور مالية، وتكهن البعض أن هذه الخلافات في طريقها إلى القضاء.

وقال حسام لطفي لم يحدثني أي منهما في هذا الموضوع، وتابع في تصريحات تلفزيونية: “لم يحدث، لم يتحدث أي منهما في هذا الموضوع إطلاقًا”.

وعن زعم بعض المواقع وجود فريق من المحامين بين شيرين وحسام حبيب، لتحديد حقوق كل منهما، ومطالبة حسام بالحصول على جزء كبير من الأموال لإدارته لأعمالها وإشرافه ورؤيته الفنية، أجاب الخبير القانوني: “أنا مستشار قانوني لهما ولا علم لي مطلقًا بهذا الحديث، ولم يتم إثارته مطلقًا”.

من جهة أخرى، طرحت شيرين عبد الوهاب مساء أمس، أولى أغاني ألبومها الجديد، وهي بعنوان “كلها غيرانة”، من كلمات الشاعر محمد مصطفى مالك، وألحان محمود انور، وتوزيع محمد مجدي، ووصل عدد مشاهداتها بعد طرحها عبر قناة شركة روتانا في موقع يوتيوب، إلى ما يزيد عن 2 مليون مشاهدة.

Loading...
إلى الأعلى