مهرجان القاهرة السينمائي يدعم رشوان توفيق.. لحظات مؤثر على المسرح

مهرجان القاهرة السينمائي يدعم رشوان توفيق.. لحظات مؤثر على المسرح

متابعة بتجــرد: أسدل الستار مساء الأحد على الدورة الـ 43 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي بإقامة حفل الختام وتسليم جوائز الدورة للفائزين بها، وسط تواجد عدد كبير من نجوم الفن.

إلا أن مفاجأة الحفل تمثلت بدعوة الفنان المصري، رشوان توفيق، وتكليفه بمهمة تسليم جائزة أحسن ممثل في الدورة، الأمر الذي أتى بعد أزمة عائلية ألمت به وأثارت جدلاً واسعاً.

“سعيد جداً ودعم كامل”

فقد أعلنت كافة المؤسسات الفنية المصرية عن دعمها للفنان المصري في تلك المحنة، وأصدرت نقابة الممثلين بياناً أكدت فيه أن رشوان توفيق واحد من رموز الفن في مصر والوطن العربي، وأن من واجبها الوقوف إلى جواره في أزمته، باعتباره أبا لكل الفنانين.

وعلى هذا الأساس، عبّر مهرجان القاهرة السينمائي عن دعمه للفنان بدعوته إلى حفل الختام، ليتولى تقديم الجائزة التي فاز بها الفنان المصري محمد ممدوح عن دوره في الفيلم المصري “أبو صدام”.

وصعد توفيق إلى المسرح وسط تفاعل كبير من الجمهور، حيث أعرب عن سعادته بالتواجد وتقديم الجائزة إلى فنان يرى أنه سيكون علامة في مستقبل الفن، معرباً عن حبه الشديد له.

وقد لاقى كلام توفيق ترحيباً كبيراً من الجمهور، فقام الفنان محمد ممدوح بتقبيل رأسه احتراما لقيمته الفنية، وتكررت الحفاوة أيضا حينما أطلت الفنانة المصرية لبنى عبد العزيز على مسرح الختام، خصوصاً بعدما اختارتها إدارة المهرجان لتقديم جائزة أفضل ممثلة.

وبالفعل صعدت إلى المسرح على أنغام موسيقى “أسمر يا أسمراني”، وهي الأغنية التي جاءت ضمن أحداث فيلم “الوسادة الخالية” الذي الفنان الراحل شاركت عبد الحليم حافظ بطولته.

أزمة عائلية

يشار إلى أن حالة من الحزن ألمت بالأوساط الفنية عقب إعلان الفنان رشوان توفيق عن المأساة الكبيرة التي يعيشها في الوقت الحالي بسبب ابنته الصغرى، بعدما قامت بمقاضاته بمعاونة زوجها وابنها، من أجل السيطرة على ما يملك، وهو ما جعله يعيش في حالة نفسية سيئة للغاية.

وتواصلت “العربية.نت” قبل أيام، مع الفنان القدير الذي أكد على أنه تلقى مئات الاتصالات الداعمة له في أزمته، ما جعله يغلق الهاتف لعدم تمكنه من الرد.

إلى ذلك، شدد على أن الأمر برمته سينتهي في حال تراجع الطرف الآخر عن القضايا المرفوعة، معتبراً أن ما جرى معه “قلب مصر كلها”، على حد تعبيره.

Loading...
إلى الأعلى