أخبار عاجلة
خاص: يكفينا ويكفي أصالة رجماً، لن نسكت بعد اليوم عن الظلم وكل من يتهمها بالتعاون مع العدو هو صهيوني ننفيه عربياً

خاص: يكفينا ويكفي أصالة رجماً، لن نسكت بعد اليوم عن الظلم وكل من يتهمها بالتعاون مع العدو هو صهيوني ننفيه عربياً

نشرت بعض الأطراف أخبار مفادها أن النجمة السورية القديرة أصالة قد تواجه عقوبة السجن الذي من الممكن أن يصل لعشر سنوات، حسب ما تداولته تقارير سورية، مؤكدةً أن مجموعة من المحامين السوريين تنوي تحريك دعوى قضائية ضدها، بتهمة الإتصال بدولة إسرائيل، بعدما أحييت حفلاً في الضفة الغربية.

كما قد أضافت بعض المصادر أن المحامين  قد صرّحوا أنهم يعملون حالياً على جمع الوثائق اللازمة لرفع الدعوى القضائية،  كما وإنهم حصلوا على بعض الأوراق التي تؤكد أن أصالة حصلت على تأشيرة دخول إسرائيلية لإحياء الحفل ضمن مهرجان “برك سليمان”، واستندوا بالدعوة على مادة في المرسوم التشريعي السوري الصادر عام 1953، والذي ينص بالحبس مدة تترواح ما بين ثلاث إلى عشر سنوات لكل من يتعامل مع إسرائيل.

بعد هذه الأخبار والأقاويل التي ننشرها لكم عبر صفحات موقع بتجرد، يهمنا الوقوف وقفة حق من نجمة أعطت من خلال فنها الوطن العربي أجمع ما لم يستطع أي رئيس، أو صاحب سلطة إعطائه لكل الشعوب العربية مجتمعة، فأصالة فنانة عربية غنّت في كافة أرجاء الأراضي العربية وتحدّت الظرم والإجرام رافعةً راية الشعب أولاً، وإرادة الشعب الأقوى وتحمّلت ما لم يتحمّله أحداً، فكفى قسوةً وإجحافاً يكفي أصالة ويكفينا شهور طويلة رجمتموها فيها وإتهمتموها من خلالها بعروبتها، لكن أن تصل بكم الكراهية إلى إتهامها بالتعامل مع العدو الصهيوني فقط لأنها تحدّت كل الظروف وإخترقت الحظر على فلسطين لتعيد إلى شعبها الحياة والبسمة ولو لبضع ساعات فهذا جرم وإفتراء لن نسكت عنه ولن نسمح لكم بإقطرافه بحق هذه المرأة الحديدية صاحة الشخصية العنيدة.

Loading...
إلى الأعلى