أخبار عاجلة
سلاف فواخرجي: “أؤمن بالأمة السورية وأتقاضى الأجر الأعلى”

سلاف فواخرجي: “أؤمن بالأمة السورية وأتقاضى الأجر الأعلى”

متابعة بتجــــــــــــــــــــــــــــــــــرد: حلّت النجمة سلاف فواخرجي ضيفةً على الحلقة الأولى من موسم برنامج المختار الجديد مع الإعلامي باسل محرز وكشفت عن عنوان مسلسل مصري جديد ستقوم ببطولته في الموسم الرمضاني القادم وهو “هجرة الصعايدة ” للكاتب ناصر عبد الرحمن والمخرج عادل أديب ومن إنتاج أحمد فوزي معربة عن سعادتها للعمل في مصر مجدداً، كما صرّحت أنها لاتزال بصدد البحث عن مسلسل سوري جديد حيث تقوم بقراءة عدد من النصوص خلال الفترة الراهنة.

وتحدثت فواخرجي عبر “المدينة اف ام” عن التراجع الواضح في الدراما السورية لأسباب عدة منها غياب المنتج الفنان وتناحر شركات الإنتاج ونقص المخرجين الجيدين كما وإعتبرت أن فكرة صناعة النجم لم تعد موجودة في سوريا، مجددة التأكيد أن لا مشكلة لديها في العمل مع مخرج في تجربته الأولى .

وعن فيلم “رسائل الكرز” الذي كان تجربتها الاخراجية الأولى قالت: “أتمنى أن تكون الرسائل قد وصلت للجمهور” مؤكدةً أنها تقبلت بعض الانتقادات التي طالت الفيلم و تتعلق بضعف القصة، والحبكة وبطء إيقاع الجزء الأوّل من الفيلم.

كما تحدثت عن عدم نجاح بعض الأعمال التي تشارك فيها معتبرةً أن عدم النجاح أمر طبيعي كما حدث في مسلسل “أحمر” كاشفةً أن مخرجه جود سعيد لم يتقبل عتابها له عن بعض أسباب فشل المسلسل رغم صداقتهما.

كما أعلنت سلاف في المختار أن عدم مشاركتها في الجزء المقبل من “باب الحارة” يعود لتحجيم الدور الذي دخلت به الجزء الثامن بشخصية تغير الصورة النمطية للمرأة والتي كان كرسها في أجزاءه الماضية معتبرة أن وجود أكثر من رأي وقرار في المسلسل ليس صحياً.

سلاف ورداً عما إذا كانت تتقاضى الأجر الأعلى بين الممثلات السوريات قالت ممازحة أتقاضى ما يليق بي ولا أقبل أن تتقاضى ممثلة أخرى أجراً أعلى.

وعند سؤالها عن خوفها من الموت قالت فواخرجي: “في السابق كنت أخشاه واليوم فكرة الموت لا تعني لي شيئاً فما حدث خلال الحرب على سورية أكبر بكثير من الموت، وما أخشاه هو الكره الموجود بين بعض الناس، وأن تصادف صديقاً قديماً يوماً ما فيمتنع عن السلام عليك“.

سلاف تحدثت عن لقائها الأخير مع رئيس الحكومة السورية المهندس عماد خميس مع الوفد المشارك في فعاليات مهرجان الاسكندرية السينمائي ووجهت عبر برنامج المختار طلبات تتمنى من الحكومة تنفيذها وهي الحساب والعقاب لكل الفاسدين، ودعم الجيش العربي السوري لأقصى حد ممكن، والمحافظة على تطبيق القوانين ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب، وإعادة تأهيل وتقييم المناهج التعليمية في المدارس وتعليم اللغة الآرامية لأنها اللغة السورية الأم، مشددة على أنها تؤمن بفكرة الأمة السورية ككل وتميل للفكر القومي السوري مع أن عائلتها تميل لأفكار حزب البعث.

نفيد بالذكر أن سلاف تبدأ في النصف الثاني من العام القادم تصوير فيلمها الجديد “مدد” عن نص للكاتب سامر اسماعيل ومن إنتاج المؤسسة العامة للسينما.

 

Loading...
إلى الأعلى