دبكة ورقص وأرجوحة.. مايا دياب تطلّ بحفلها الأونلاين الثالث من حديقتها السرية

دبكة ورقص وأرجوحة.. مايا دياب تطلّ بحفلها الأونلاين الثالث من حديقتها السرية

متابعة بتجـــــــــــرد: أطلّت النجمة اللبنانية مايا دياب على الجمهور في حفلها الأونلاين الثالث، والذي بثّته مساء أمس الأربعاء في 15 تموز/يوليو عبر قناتها الرسمية في موقع “يوتيوب”.

“لأن هي الموسيقى، لأن هي الحقيقة.. صوت الطبيعة مثل الموسيقى، الصمت موسيقى”، بهذه الكلمات استهلّت مايا دياب حفلها، وغنّت من قلب الطبيعة، “عبّرت عن كل ما يخالجها من أحاسيس، عن كل ما خطر على بالها في “حديقتها السرّية”.

“حبيت نمشي سوا”، “كتير اوي كده”، “فينا نغيّر ماضينا”، وغيرها من الأغاني أمتعت بها مايا دياب جمهورها الحاضر أونلاين الذي تابع هذه الحفلة والعرض الخاص الذي قدّمته.

وكان لمايا تحيّة من القلب إلى وطنها لبنان من خلال أغنية “شو هالإيام” من كلمات وألحان الفنان زياد الرحباني، وقدّمت أيضًا أغنيات الفنانة سميرة توفيق “بسك تيجي حارتنا” و”أسمر يا شب المهيوب”، فرقصت ودبكت مع فرقتها؛ ولا ننسى محطة مايا الاعتيادية مع الأغنيات الفرنسية مثل “darla dirladada” للراحلة داليدا و”l’amour comme une cigarette” التي أدّتها مايا على الأرجوحة، كما غنّت أيضاً جديدها “نهارنا وردي”.

وعن اختيارها “الطبيعة” محورًا لهذا الحفل ‏قالت مايا: “في هذه الأوقات الصعبة التي يمرّ بها العالم، رسالة الطبيعة لنا كانت قوية جداً وأجبرتنا على أخذ إجازة طويلة غير محدّدة من كل شيء”.

وتابعت: “خلال هذه الإجازة، اكتشفنا أن الطبيعة كانت بحاجة إلى الراحة، وأنا شخصياً رأيتها تتنفّس في كل أنحاء الأرض، هذا ما جعلني أحترمها أكثر وأحبها وأحبّ ‏جذورها في داخلي. ومن هنا كانت فكرة غنائي في الطبيعة التي اخترتها ورسمتها وأعمل في هذا الحفل على إيصالها إليكم من خلال أغنياتي”.

جدير ذكره أن حفل مايا دياب حمل توقيع المخرج اللبناني جو بو عيد وتم تصويره منذ أيام في أحد الاستوديوهات الكبيرة في لبنان.

 

Loading...
إلى الأعلى