أخبار عاجلة
لماذا مانشستر سيتي هو الأنسب لـ ليونيل ميسي؟

لماذا مانشستر سيتي هو الأنسب لـ ليونيل ميسي؟

متابعة بتجــــــــــــرد: يدرس النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إمكانية خوض تجربة جديدة والرحيل عن ملعب كامب نو في فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

ميسي عقب السقوط في أنفيلد في الموسم الماضي رفض الخروج من كامب نو على أمل نجاح إدارة جوزيب ماريا بارتوميو في حل مشاكل الفريق الفنية لكن استمرت مصائب النادي الكتالوني ليسقط بشكل مخيب للآمال بـ8 أهداف أمام بايرن ميونيخ هذا الموسم.

ويبدو أن ليو ميسي لا يثق في إدارة بارتوميو التي لا تدرس تقديم استقالتها وهو ما قد يدفع قائد البلوغرانا للبحث عن خطوة جديدة.

العديد من الأندية ارتبط بضم ليونيل ميسي مثل إنتر ميلان ومانشستر سيتي وباريس سان جيرمان بجانب أندية أمريكية وأرجنتينية لكن خيار السماوي الإنجليزي هو الأنسب للاعب لاختتام مشواره الكروي بأفضل طريقة ممكنة للعديد من الأسباب نستعرضها.

عامل السن وخوض تجربة جديدة

في كرة القدم العمر يمر سريعاً لذلك يجب على ميسي ألا يهدر عاماً آخر بقميص برشلونة في ظل تواجد بارتوميو ومشاكله التي لا تتوقف بجانب الأزمات الاقتصادية والفشل في البحث عن مدرب كبير لقيادة النادي.

ميسي قادر بالفعل في حال انضمامه للسيتي أن ينهي مسيرته الكروية بأفضل شكل ممكن من خلال خوض تجربة جديدة والحصول على فرصة الفوز بألقاب للمرة الأولى سواء الدوري الإنجليزي أو كأس الاتحاد الإنجليزي.

الاستقرار الإداري

عانى ليونيل ميسي من مشاكل إدارة عديدة مع ناديه برشلونة في السنوات الماضية، لكن الأمر مختلف تماماً في السيتي، حيث هناك الهدوء والاستقرار الإداري والعمل الجماعي المتكامل، والبحث عن تعزيز صفوف الفريق والسيطرة على المستوى الأوروبي.

إدارة مانشستر سيتي لم تفكر في تخفيض رواتب اللاعبين أو انتقاد لاعبيها، مثل ما حدث في عصر بارتوميو في برشلونة، بل دائماً ما تقف بجانب لاعبيها وهو أمر يجذب أي لاعب لفكرة اللعب في ملعب الاتحاد في الفترة المقبلة، وهو ما دفع ناثان آكي وفيران توريس وآخرين لقبول فكرة الانتقال لصفوف السماوي.

بيب غوارديولا

من دون شك يعد بيب غوارديولا حافزاً كبيراً بالنسبة لميسي من أجل الانتقال لمانشستر سيتي بدلاً من التواجد تحت قيادة أنتونيو كونتي في إنتر ميلان.

المدرب الإسباني دائماً ما يدافع عن ميسي ويعرف جيداً إمكانيات اللاعب وكيفية توظيفه داخل الميدان وإخراج أفضل ما لديه من الناحية الفنية، كما أن العلاقة رائعة للغاية بين المدرب ولاعبه السابق.

فريق متكامل

يمتلك مانشستر سيتي مجموعة مميزة من اللاعبين على رأسهم الأنيق البلجيكي كيفين دي بروين في الوسط وكذلك الإسباني رودري والألماني ألكاي غوندوغان والوافد الجديد فيران توريس وعلى المستوى الهجومي هناك الهداف التاريخي للنادي سيرغيو أغويرو الصديق المقرب لميسي وكذلك لاعبون بقيمة رحيم سترلينغ ورياض محرز وبرناردو سيلفا والشاب الصاعد بقوة فيل فودين.

ويعمل السيتي بشكل قوي على حل مشاكله الدفاعية من خلال ضم ناثان آكي من صفوف بورنموث والبحث عن ضم مدافع جديد قد يكون خاليدو كوليبالي نجم دفاعات نابولي، ومع وصول لاعب بحجم ميسي سوف يصبح السماوي فريقاً متكاملاً قادراً على التفوق على أي منافس في السنوات المقبلة.

الكرة الذهبية

يمكن للنجم الأرجنتيني أن يحقق لقب الكرة الذهبية مع فريق آخر غير برشلونة في حال توقيعه لمانشستر سيتي ونجاحه في قيادة الفريق لتحقيق الثلاثية في الموسم المقبل 2020-2021 لاسيما أنه سوف يحظى بدعم كبير على المستوى الإداري وكذلك الفني من قبل بيب غوارديولا والزملاء اللاعبين.

Loading...
إلى الأعلى