أخبار عاجلة
حذف أغنية محمد الشرنوبي للمرة الثانية

حذف أغنية محمد الشرنوبي للمرة الثانية

متابعة بتجــــــــــــرد: بعد حذف إدارة “يوتيوب” أغنية الفنان محمد الشرنوبي “قلبي ارتاح”، بسبب الشكوى التي قدّمتها ضده المُنتجة سارة الطباخ، والتي لا تزال في عهدة القضاء، بحيث يُمنع الشرنوبي من طرح أي إنتاج فني قبل إصدار الحكم في القضية، عادت إحدى شركات الاتصالات لتحذف الأغنية من على صفحتها في “فيسبوك”.

وأفادت بعض المصادر أن الشركة حذفت الأغنية بعد أن تأكدت من صحة العقد الحصري بين الشرنوبي والمنتجة سارة الطباخ، ولتيقّن الشركة من عدم أحقية الشرنوبي بالتوقيع على أي منتَج فني أو إعلاني منفرداً، وأن المنتجة هي صاحبة الحق الوحيد في ذلك، وأن ما يقوله بشأن فسخ العقد غير صحيح، في حين لم يقدّم الشرنوبي أي مستندات تفيد بفسخ العقد، وهو ما جعل الشركة تقرر على الفور حذف الأغنية.

يُذكر أن هذا السيناريو كان قد تكرّر مع شركة “روتانا” حين حذفت الأغنية من كل تطبيقاتها على مواقع التواصل الاجتماعي قبل تسويقها.

وكانت سارة الطباخ قد أصدرت بياناً تحذيرياً لكل الشركات بعدم التعامل مع المطرب محمد الشرنوبي بشكل منفرد، لأن ما يقوله بشأن فسخ عقده غير حقيقي، وإذا حدث ذلك فليُظهر المستندات. والسؤال: إذا فسخ عقده، لماذا يرفع قضية في المحكمة يطلب فيها فسخ العقد وما زالت متداولة قضائياً ولم يصدر أي حكم فيها؟ وتشكر سارة الطباخ كل الصحف والمواقع ووسائل الإعلام على حرصها الدائم على عرض الحقيقة، وتتوجّه أيضاً بالشكر الى شركة الاتصالات على تحرّكها السريع للحفاظ على حقوق الشركة وتمسّك المسؤولين فيها برد حقوق الغير.

Loading...
إلى الأعلى