أخبار عاجلة
كيت ميدلتون تفوز بقلوب المتابعين بتعليقاتها حول ابنة ميغان وهاري

كيت ميدلتون تفوز بقلوب المتابعين بتعليقاتها حول ابنة ميغان وهاري

متابعة بتجــرد: بعد انهيار العلاقات مع العائلة المالكة في بريطانيا، يواصل الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل إثارة الجدل، إذ لم يُظهرا وجه مولودتهما الصغيرة للجمهور حتى الساعة.

وعلى ما يبدو أن العائلة تتأثر، أيضاً، بنفس المعاملة، إذ يعيش الزوجان هذا الحدث السعيد على انفراد، وبتفاصيل لا ترضي دائماً العائلة المالكة.

وكما بات معروفاً أن ميغان وكيت لم تتعاونا بشكل جيد، وبالتأكيد لم تتحسن علاقتهما بعد انتقال الزوجين إلى أميركا، بالإضافة إلى ما نتج عن المقابلة اللاحقة للثنائي مع أوبرا وينفري، والتي تحدثت فيها ميغان عن سوء التفاهم مع كيت.

لكن من ناحيتها، بدأت كيت ميدلتون كسر جدار الثلج بحديثها الرقيق حول “ليليبت ديانا” الصغيرة، المولودة الثانية لهاري وميغان وهي تعليقات فازت بقلوب متابعيها.

وبعد أسبوع بالضبط من ولادة “ليليبت”، كشفت دوقة كامبريدج التي استجوبها الصحافيون خلال وصولها إلى مدرسة مع السيدة الأولى جيل بايدن، أنها لم ترَ “ليليبت ديانا” الصغيرة، ولو مرة واحدة عبر “فيس تايم”.

كما اعترفت دوقة كامبريدج، في الواقع: “نحن جميعاً سعداء بالأخبار السعيدة عن وصول ليلي الصغيرة. ألف مبروك لهاري وميغان وآرتشي”.

وخلال تلك، الزيارة سأل أحد مراسلي “إن بي سي”، كيت عن ابنة ميغان وهاري، وهنا أعربت كيت عن مشاعرها الحقيقية تجاه المولودة، وردت قائلة: “أتمنى لها كل التوفيق، لا أطيق الانتظار لمقابلتها، إنني لم أقابلها بعد.. لذا آمل أن يكون ذلك قريباً”.

وسأل مراسل آخر كيت عما إذا كانت قد تقابلت بالفعل مع دوق ودوقة ساسكس. لتجيب: “لا، لم أفعل ذلك بعد”.

يذكر أن ميغان ماركل أنجبت طفلتها ليلي ديانا مونتباتن وندسور (Lilibet Diana Mountbatten-Windsor) قبل نحو أسبوع في مستشفى سانتا باربرا بكاليفورنيا، وتمت تسمية الطفلة على اسم جدة هاري، الملكة إليزابيث ووالدته الراحلة الأميرة ديانا.

ووفقاً لخبراء ملكيين، ستزور كيت وويليام قريباً الولايات المتحدة، لمقابلة ابنة هاري وميغان شخصياً.

Loading...
إلى الأعلى