أخبار عاجلة
لإزالة كل الشكوك حول علاقتهما الرومانسية.. جينيفر لوبيز تظهر علناً مرتديةً قميص بن أفليك

لإزالة كل الشكوك حول علاقتهما الرومانسية.. جينيفر لوبيز تظهر علناً مرتديةً قميص بن أفليك

متابعة بتجــرد: في إشارة واضحة قد تؤكد الشائعات التي ربطتها بالنجم بن أفليك، ظهرت النجمة الأميركية جينيفر لوبيز بإطلالة مميزة، مرتديةً قميص خطيبها السابق، ما يثبت وقوعهما بالحب مرة أخرى.

وبحسب تقارير، شوهدت لوبيز، وهي تغادر ميامي على متن طائرة خاصة يوم الخميس، مرتديةً قميصاً كبيراً منقوشاً، يبدو أنها أُخذته من خزانة صديقها بن أفليك.

كما التقطت عدسات “الباباراتزي” في نفس اليوم، صوراً لنجمة البوب (51 عاماً)، وهي ترتدي القميص المريح باللونين الأحمر والرمادي، وترتدي أسفله بلوزة قصيرة بيضاء وسروالاً رياضياً.

وفي عام 2020، شوهد الممثل وصديقته، آنذاك، آنا دي أرماس، يرتديان نفس القميص الأخضر، لكنهما انفصلا بعد عام في يناير من هذا العام، عندما كانت لوبيز لاتزال مع خطيبها السابق أليكس رودريغيز.

وبدأت التقارير حول عودة النجمين إلى بعضهما بعضاً في الظهور، منذ مشاهدتهما في مونتانا، الشهر الماضي، بعد أن قضيا بعض الوقت معاً.

ونقلت مواقع عن لوبيز، قولها بأنها “سعيدة بشكل لا يصدق”، في علاقتها المتجددة مع بن أفليك، وتفكر في الانتقال إلى لوس أنجلوس، حتى يتمكنا من “قضاء أكبر وقت ممكن معاً”.

وكان الثنائي اللذان يعدان الأكثر أناقة في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، واللذان يُشار إليهما بالاختصار “Bennifer” قد انخرطا في علاقتهما عام 2002، لكنهما لم ينجحا في الوصول إلى اتفاق بالزواج٬ لكنهما اجتمعا، مجدداً، في شهر أبريل هذا العام٬ بعد أيام فقط من انفصال لوبيز عن أليكس رودريغيز، وانفصال أفليك عن آنا دي أرماس، في يناير.

Loading...
إلى الأعلى