أخبار عاجلة
أبطال “فرندز” يجتمعون من جديد لأهداف خيرية

أبطال “فرندز” يجتمعون من جديد لأهداف خيرية

متابعة بتجــرد: شارك فريق عمل مسلسل “فرندز” المكوّن من جينيفر أنيستون، كورتيني كوكس، ليزا كودرو، مات ليبلانك، ماثيو بيري وديفيد شويمر في حملة تهدف إلى جمع الأموال لجمعيات خيرية.

واختار نجوم المسلسل الكوميدي بعضاً من لحظاتهم المفضلة من المواسم الأولى للبرنامج من أجل مجموعة بضائع محدودة الإصدار بالتعاون مع شركة “ربريزنت”.

ويوم الاثنين، نشر الممثلون عبر حساباتهم على “انستغرام” صوراً تظهر ملابس تحمل اقتباسات عبارات أيقونية لشخصياتهم الشهيرة. وكذلك أرفقوا الصور بتعليقات توضيحية لإطلاع المعجبين قليلاً على الحملة وعلى المؤسسات الخيرية التي سيعود ريع هذا العمل إليها.

وكتبت جينيفر أنيستون عبر صفحتها: “أنا متشوقة للغاية لأتشارك معكم يا أصدقاء بعض قطع الملابس من أول مجموعة حصرية من بضائع “فرندز” على الإطلاق. وسأتبرع بنصف عائدات هذه المجموعة محدودة الإصدار لـ “أميركيرز”، وهي منظمة أحبها تعمل على توفير الإغاثة والرعاية الصحية العقلية والمساعدات الطبية للمجتمعات والأفراد المتضررين من فيروس كورونا”.

أما ديفيد شويمر فكتب: “ستعود نصف عائداتي لمنظمة تعني لي الكثير. تدعم مؤسسة “رايب” أحدث طرق العلاج لضحايا الاغتصاب من أطفال وبالغين، فضلاً عن برامج الوقاية والتعليم المبتكرة…”.

واختارت كورتيني كوكس ارتداء قميص أبيض يحمل رسماً كاريكاتورياً لفريق العمل واقفاً داخل النافورة التي تظهر في شارة البداية للمسلسل وكتبت عن المؤسسة الخيرية التي اختارتها.

وتتوفر المجموعة هذه لمدة أربعة أسابيع فقط. وسيتم إطلاقها خلال الأشهر التسعة المقبلة على ثلاث مراحل، وستتضمن قمصاناً عادية وأخرى بأكمام طويلة وأخرى بلا أكمام وسترات وأكواب.

وكان نجوم ” أن بي سي” الستة قد اجتمعوا مؤخراً في حلقة “لمّ الشمل” التي عرضت على شبكة “أتش بي أو” ماكس.
ويُعد “فرندز” أحد أشهر المسلسلات الكوميدية وقد اجتذب منذ عرضه في التسعينات من القرن الماضي أجيالاً عديدة من المشاهدين.

Loading...
إلى الأعلى