أخبار عاجلة
خاص: يسرا جلست على عرش الرقي وحلقتها مع نيشان والعسل درسٌ في الشياكة

خاص: يسرا جلست على عرش الرقي وحلقتها مع نيشان والعسل درسٌ في الشياكة

ملكة على عرش التمثيل في مصر والوطن العربي، جمالها الداخلي يضاهي جمالها الخارجي، يحبها الكثيرون ويلقّبوها بالـ”ديفا” وهي فعلاً كذلك، هي يسرا التي أطلّت في حلقة جديدة من برنامج أنا والعسل مع الإعلامي المتميّز نيشان ديرهاروتيونيان على شاشة الحياة المصرية والمؤسسة اللبنانية للإرسال.

 بدأت الحلقة بالحديث عن لقب “ديفا” الذي لقّبها به الكثيرون، وشكرت يسرا بعدها ربّ العالمين على نعمة الموهبة وإعتبرت أن عليها أن تحافظ عليها وتغذيها. و تحدثّت يسرا رمضان الماضي حين تعرضّت لوعكة صحيّة في معدتها، كما ورفضت زيارة أصدقائها لها في المستشفى خوفاً من رؤيتها بحالة لا تشبها إطلاقاً.

في فقرة يسرا-زاد، إعتبرت يسرا أن شهرزاد كانت ذكية وطموحة وإستطاعت أن تحوّل شهريار من سفّاح إلى طفل.

عن صفة الأنوثة، إعتبرت أنها تظهر أنوثتها في الأوقات اللازمة، ويجب على كل إمرأة معرفة إظهار أنوثنتها في الوقت الصائب، وصرحّت أن هناك مواقف جعلتها تتصرّف كرجل. وعلى عشرة وضعت لنفسها عشرة. عن الجمال، وضعت لنفسها ثمانية على عشرة وإعتبرت أن الجمال الداخلي أهم بكثير. أما فيما خصّ الثقافة، إعتبرت نفسها تزداد ثقافةً يوماً بعد يوم، والحياة تعطيها دروس كثيرة، ووضعت سبعة على عشرة لنفسها. وذكرت أنها ضدّ الإلكترونيات لأنها تعتبر الحقيقة ضائعة فيها وأنها تخترق خصوصية الإنسان. أما عن الذكاء، وضعت لنفسها ثمانية على عشرة، ولو إستطاعت أن تتجوّل بدماغ أحد الأشخاص لمدّة ساعة، لكانت تجوّلت في دماغ زوجها خالد سليم، وإعتبرت أن علاقتها بزوجها تتطّور يوماً بعد يوم، فحالياً هم مثل الأصدقاء. وعن الشرّ  لا بد منه، قالت لو أحد تعرّض لها بالأذية فهو عشرين على عشرة، وأنها شرسة عندما يضطرر بها الأمر.

 yosra1

عن مسلسل “نكذب لو قلنا ما منحبش” صرحّت يسرا أنها كانت قلقة في بادئ الأمر بسبب الإسم، وعبرّت عن حبّها للممثلة اللبنانية ورد الخال التي شاركتها المسلسل ولطاقم المسلسل بأكمله. وفوراً تم الإتصال بالنجمة ورد الخال التي عبّرت عن سعادتها بالتمثيل الى جانب يسرا، وإعتبرت يسرا نجمة هوليوود الشرق. وتحدّثت ورد عن شخصية يسرا الجميلة أثناء التصوير.

من ناحية أخرى، عبّرت يسرا عن حبّها الكبير لبيروت وللشعب اللبناني الذي مرّ بالكثير ولا زال يحبّ الحياة. وتكلمّت عن عادل علي بن علي الذي كان سنداً كبيراً لها، والذي تعتبره كأخ وتشكره على كل المواقف التي كان فيها بجانبها. تحدثّت يسرا عن نقاء وطيبة قلب السيدة الكبيرة ماجدة الرومي التي كانت البارحة معها على الإفطار وعبرّت عن حبّها الكبير لهذه الشخصية الراقية.

وذكرت يسرا أن شعرها الآن ليس أشقر بالكامل بسبب تصويرها للمسلسل حالياً. وعن وجودها في المرتبة الثانية عشر من بين أكثر مئة إمرأة تأثيراً، عبرت يسرا عن دهشتها حين علمت بالموضوع في بادئ الأمر وسعدت كثيراً بعدها. ولو عرضت الكاتبة كلوديا مارشيليان دور عليها باللهجة اللبنانية لكانت وافقت فوراً إن كان الدور يناسبها.

كما وأكدّت أنها لا تتدخل في السياسة لأنها لا تفهم بهذه الأمور، وإعتبرت أن المصريين لم يفترقوا أبداً إلّا عندما دخلوا الإخوان، كما وأكدت أن من جهتها لم تفرّق بحياتها المسيحي من المسلم من اليهودي المصري.

 yosra2

إعتبرت يسرا أن ما حصل في ثلاثين يوليو هو معجزة، من حيث وجود ثلاثين مليون مصري مجتمعين في شوارع مصر على هدف واحد. وصرحت يسرا أنها لم تخف يوماً على الفن في مصر، و ذكرت أنها خفّضت أجرها السنة الماضية والحالية بسبب الظروف، كما وحيّت كل اليسراويين على مواقع التواصل الإجتماعي.

شكرت يسرا كل الزملاء الذين يقولون عنها كلام جميل، كما وإفتخرت بنفسها كمصرية، وشكرت كل البلاد العربية التي كانت بجانب مصر.

بعدها تمّ الإتصال بضيفة الغد بسمة وهبة، التي أضافت صفة على يسرا وهي “يسرا بمئة راجل” وستفسر غداً لماذا.

عن خلاف هالة سرحان وإيناس الدغيدي،ا إعتبرت أنهم يحبان بعضهما في الحقيقة وتمنت أن يتم الصلح بينهما على يدها، هذا أضافت أنه تمّ الصلح مع نبيلة عبيد بعد الثورة في مصر.

عن فيلم Game Over الذي إنتقدت يسرا عليه، صرحّت أنها تحبه كثيراً وهو يصلح لمكانتها.

والسؤال في المغلف، كان عمّا إذا فعلاً توقعت ليلى عبد اللطيف المرض لها، فقالت يسرا أن هذا الكلام حصل لكن لم تنتبه له إلاّ بعد سنة من الحادثة، كما وتوقّعت ليلى ليسرا بأن تمثّل دور سوزان مبارك، فلم تؤكد ولم تنفي الموضوع بل إكتفت بالقول أن ليلى تتوقع ذلك.

Loading...
إلى الأعلى