على صورة لافيرن كوكس.. إطلاق أول باربي متحوّلة جنسياً

على صورة لافيرن كوكس.. إطلاق أول باربي متحوّلة جنسياً

متابعة بتجــرد: أُطلقت أول دمية باربي متحولة جنسياً لتسليط الضوء على أهمية “القبول في كل سن”، بحسب ما أعلنت صحيفة “التليغراف”.

وقامت شركة ماتيل العملاقة للألعاب بتصميم الدمية على صورة لافيرن كوكس، نجمة المتحولين جنسياً في Orange is the New Black.

وفي هذا الإطار، قالت نائبة الرئيس التنفيذي والرئيسة العالمية لباربي والدمى في شركة ماتيل ليزا ماكنايت إن العلامة التجارية متحمسة جداً بشأن الدمية الجديدة، وأضافت: “نشعر بالفخر بتسليط الضوء على أهمية الدمج والقبول في كل عمر والتعرف على تأثير لافيرن الكبير على الثقافة من خلال مجموعة باربي”.

وتعتبر كوكس، التي حصلت على 5 ترشيحات لجائزة إيمي كأفضل ممثلة ومنتجة، واحدة من أبرز نجوم المتحولين جنسيًا في الولايات المتحدة، وشدّدت على أن لهذه الدمية أهمية كبيرة.

وقالت كوكس، عمرها 50 عامًا، لمجلة بيبول إنه لم يكن يُسمح لها باللعب بالدمى في الطفولة. وأضافت: “عندما كنت في الثلاثينيات من عمري، كنت أتلقى العلاج وأخبر معالجتي أنني حُرمت من فرصة اللعب بدمى باربي”، وأشارت الى أن معالجتها قالت لها إن الأوان لم يفت أبداً للتمتع بطفولة سعيدة، وأن ما عليها فعله هو شراء دمية باربي.

وشدّدت كوكس على أنها سعيدة جداً بهذه الخطوة، وقالت: “أنا ممتنة جدًا لشركة ماتيل على هذه اللحظة، من أجل شفائي الشخصي”.

إلى الأعلى