جمهور “الخلافة” يطالب بتعديل نهاية المسلسل

جمهور “الخلافة” يطالب بتعديل نهاية المسلسل

متابعة بتجــرد: أثارت الحلقة الأخيرة من مسلسل succession “الخلافة” التي عرضتها قناة “أتش بي أو” مساء الأحد الماضي، غضب الجمهور الذي اعتبر أنها لم تأت على قدر الآمال والتطلعات لنهاية رحلة عمل امتد إلى أربعة مواسم.

وفيما كانت معظم الصحف تتحدث عن نجاح الموسم الرابع، تناولت صحيفة ميرور آراء مشاهدين انتقدوا النهاية.

ووفقاً للصحيفة، وبعد مشاهدة ثلاثة مواسم من الطعن بالظهر والصفقات السرية، شاهد الجمهور كيف اختتم الأبناء الأربعة، الأكبر كونور الذي ليس لديه أي اهتمام بعالم الإعلام، والآخرون كيندال ورومان وشيف الصراع على المركز الأول.

ولكن عند الانتهاء من عرض الحلقة الأخيرة، ضجّت مواقع التواصل، لاسيما تويتر بالتعبير عن إحباط الجمهور في النهاية ومصير الأشقاء، معتبرين أنها غير صالحة، وسيتخيلون نهاية أخرى أفضل.

وبينما وصف آخرون النهاية بالرديئة، عبر آخرون عن إحباطهم من النهاية بعدما توقعوا أن تكون الأقوى مقارنة بالمواسم السابقة، فيما أسف اتجاه آخر من المشاهدين على تضييعهم  كل هذا الوقت للاصطدام بنهاية رتيبة خالية من الحماس.

في المقابل، اعتبر عدد قليل من متابعي المسلسل أن النهاية كانت “جيدة”، فيما رفض البعض فكرة إنتاج جزء خامس من المسلسل، خاصة في ظل تداول أخبار متعلقة حول تسريبات عن سيناريو لجزء جديد.

وكان المسلسل الذي بدأ عرض موسمه الأول في 3 يونيو (حزيران) 2018، حاز إشادة النقاد والجمهور، والعديد من الجوائز. واقتبست أحداثه من رحلة صعود أحد أهم أقطاب التجارة والإعلام الدولي الملياردير الأسترالي الأمريكي الشهير روبرت موردوخ.

ويتناول قصة المحافظة على نجاح إمبراطوية إعلامية اقتصادية رأسمالية، بعد إصابة مالكها ومديرها التنفيذي لوغان روي “براين كوكس”، بعارض صحي، دفعه للتفكير بمن سيكون خليفته على رأس هرم إمبراطورية “وايستار رويكو”، لتبدأ حينها رحلة الصراعات بين الأبناء، وبين المنافسين.

إلى الأعلى