جوليا روبرتس حزينة لوفاة شقيقتها وتوصّلت إلى حلّ يساعدها على تخطّي آلمها

جوليا روبرتس حزينة لوفاة شقيقتها وتوصّلت إلى حلّ يساعدها على تخطّي آلمها

صرحت الممثلة جوليا روبرتس في حوار لها بعد وفاة شقيقتها نانسي أن آلام فراقها لا يزال على حاله كما هو وأكدت أن العائلة بأكملها تعاني بعد وفاتها. وقالت روبرتس أنها توصلت لأفضل حل لتخطي آلمها والمتابعة في الحياة وهو التأمل، والذي  ودربت أطفالها الثلاثة عليه. مؤكدة أنه يساعد على تنقية الروح من كل التجارب الحزينة التي تمر عليها.

يذكر أن نانسي توفيت عن عمر 27 عام حيث وجدت منذ شهرين بعد تعاطيها جرعة مخدرات زائدة، ووجّهت بعدها أصابع الإتهام الى شقيقتها جوليا حيث رجّح البعض أنها السبب وراء هذه الكارثة.

Loading...
إلى الأعلى