أخبار عاجلة
بعد رفض العفو الملكي عنها.. إليكم آخر تطورات قضية دنيا بطمة

بعد رفض العفو الملكي عنها.. إليكم آخر تطورات قضية دنيا بطمة

متابعة بتجــرد: حالة من الحزن تعيشها أسرة الفنانة المغربية دنيا بطمة بعد رفض طلب العفو الملكي عنها الذي تقدم به المحامي الخاص بها بمناسبة عيد الأضحى المبارك، لتستمر في إمضاء فترة العقوبة لمدة عام في سجن الوداية بمدينة مراكش، والتي صدر الحكم عليها بعد تورطها في القضية الشهيرة باسم “حمزة مون بيبي” بتهمة التشهير وابتزاز المشاهير.

ومن جهته كشف المحامي محمد الحنصالي، محامي الفنانة المغربية، عن عزمه لتقديم طلب جديد من أجل الحصول على العفو الملكي عنها، والذي من المقرر أن يصدر في 30 يوليو القادم، بمناسبة عيد العرش الملكي في المغرب.

وتواصل أسرة دنيا بطمة تقديم الطلبات من أجل العفو عنها بعد أن رفضت محكمة النقض إعادة النظر في القضية من جديد، وتم تأييد الحكم عليها بالسجن لمدة عام.

وأوضحت ليلي أطاسي، والدة دنيا بطمة، قبل يومين على حسابها الشخصي على تطبيق إنستغرام، رفض طلب صدور العفو الملكي عن ابنتها مشيرة إلى أنه على الرغم من ذلك ما زالت تصارع ابنتها هذه الأزمة.

وكتبت والدة دنيا بطمة: “لكل محبي الفنانة المغربية دنيا بطمة ومناصريها، نود أن نخبركم بأن المواطنة المحكومة بمخالفة جنحية بسنة حبسا نافذا، لم يتم تمتيعها بالعفو الملكي الذي كانت تأمل فيه هي وعائلتها ومحبوها”.

وأوضحت والدة الفنانة المغربية أنها كانت المعيل الوحيد لأسرتها وأطفالها، وما زالت تصارع وتملك الأمل في الحصول على العفو، مشيدة بابنتها وبالأغاني الوطنية التي قدمتها وتزينها بالزي المغربي في كافة المحافل، وتابعت: “لك الله يا دنيا هو العادل المنصف… قدر الله أن يكون هذا العيد بمرارة الحزن والأسى والاشتياق”.

وجاء رفض طلب العفو بعد أن كشف محامي دنيا بطمة عن تفاصيل الأمر قائلاً: “تقدمنا بالفعل بطلب لخروج موكلتي من السجن بالعفو الملكي الذي يتزامن مع الاحتفالات بعيد الأضحى المبارك، ولكن لم نُبْلَغ بأي شيء، مؤكدًا أنه لن تتضح الصورة أمامهم إلا مع قدوم أيام العيد، أو قبله بساعات، وذلك بسبب نظام مؤسسة السجن”.

يذكر أن دنيا بطمة ألقي القبض عليها في نهاية شهر يناير الماضي، في مدينة الدار البيضاء بعد الانتهاء من حفل فيها، وذلك بعد صدور الحكم عليها في قضية “حمزة مون بيبي”، والتي اتهمت فيها بالابتزاز والتشهير والتجسس على حسابات المشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي.

جاء الحكم على دنيا بطمة بالسجن لمدة عام وغرامة قدرها 10 آلاف درهم مغربي، وباءت محاولات الفنانة المغربية كلها بالفشل لإثبات براءتها خاصة بعد أن رفضت محكمة النقض في الرباط الطعن المقدم منها والصادر بحقها.

ووفقاً لقاضي التحقيقات في القضية، فإن دنيا بطمة المتهمة بإدارة حساب حمزة مون بيبي وهناك الكثير من الأدلة الكافية لإدانتها في القضية التي بدأت عام 2017، وذاع صيتها عام 2019.

عرفت قضية حمزة مون بيبي قبل سنوات، بعد أن تعرضت العديد من الفنانات المغربيات للتهديد بالفضح والابتزازا والتشهير حول علاقتهما برجال أثرياء وهو ما أثار ضجة كبيرة، واتهمت فيها دنيا وشقيقتها ابتسام بطمة بإدارة الصفحة، وصدر بالفعل حكم بسجن الأخيرة لمدة عام.

وحاولت دنيا بطمة بعد رفض محكمة النقص الحديث مع الجمهور من أجل المطالبة بصدور العفو الملكي عنها، ووجهت رسالة إلى ملك المغرب لطلب العفو وإلغاء قرار حبسها، إلا أنه قبض عليها بالفعل بعد أيام.

وقدم عدد من مشاهير المغرب الدعم إلى دنيا بطمة كان من بينهم الفنان سعد لمجرد حيث نشر صورة لها عبر إنستغرام بمجرد القبض عليها وكتب عليها: “الله يفرج همك أختي دنيا”، وشارك في هاشتاق “كلنا دنيا بطمة”.

إلى الأعلى