أخبار عاجلة
محمد عساف حمل رسالته إلى مصر و”عناقيد الضياء” بحضور السيسي

محمد عساف حمل رسالته إلى مصر و”عناقيد الضياء” بحضور السيسي

حضر رئيس جمهورية مصر العربية عبدالفتاح السيسي الإحتفال بالذكرى الـ42 لحرب أكتوبر المجيدة، في إستاد الدفاع الجوي والتي تضمنت عرض الأوبريت المسرحي “عناقيد الضياء” كما وحضر العرض الفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والمهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء، والمستشار عدلي منصور رئيس الجمهورية السابق، والمهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء السابق، والمشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع السابق.

بدأ الاحتفال بكلمة ألقاها الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مركز الشارقة الإعلامي الإماراتي، حيث وجه تحية إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، ثم إنطلق أوبريت “عناقيد الضياء” والذي تهديه إمارة الشارقة وتتناول فيه ملحمة سيرة سيد الخلق محمد “عليه الصلاة والسلام”، وتجمع كلا من الفنانين لطفي بوشناق، علي الحجار، حسين الجسمي ومحمد عساف.

محمد عساف الذي ينتقل كالصقر من نجاح الى آخر وبعد مجموعة من الأعمال الفنية الناجحة وإحيائه حفلات تميزت بحضور جماهيري غفير وعرض الفيلم المقتبصة قصّته عن سيرة حياته ونجاحه في اراب ايدول “the idol” خلال فصل الصيف الماضي إستكمل نشاطاته بمشاركته بأوبريت “عناقيد الضياء” هذه المرّة في أمّ الدنيا مصر ليسجّل خطوة فريدة وجديدة في مسيرته تضاف لجماهيريته الواسعة وقدراته الصوتيه فقدّم أغنيات الاوبريت كافة بحرفية عالية أوصل بها الرسالة السامية التي يقوم عليها العمل وبالشكل المناسب.

عساف الحاصل على لقب سفير النوايا الحسنة يستخدم لقبه بالشكل والأسلوب المناسبين فيسعى لنشر رسالة السلام والعمل على تنفيذ مشاريع قيّمة خلافاً للعديد من الذين يحملون لقباً مشابهاً ويتغافلون عن القيام بخطوات في هذا النطاق، ومشاركته بهذا الاوبريت يثبت مرّة جديدة أنه صاحب رسالة يستحق لقبه بجداراة ويستطيع بصوته إيصال الصورة الصحيحة والمشرقة للإسلام في العالم.

محبوب العرب غنى في الاوبريت مجموعة من الاغاني منها “مات الحبيب” بإحساس عالي ومرهف جعل كل من تابع العرض يشعر بصدق الكلمات فعكس مدى تأثره بكل أغنية وسعيه لإبراز صورة الإسلام الحقيقية دين المحبة والسلام كما وتأتي مشاركته إلى جانب فنانين لهم تاريخ حافل على الساحة الغنائية كدليل للمكانة التي وصل إليها في فترة زمنية قصيرة بموهبته والرسالة المشرفة التي يحملها.

نفيد بالذكر أن أوبيريت “عناقيد الضياء” المسرحي جاء تحت إشراف إدارة الشؤون المعنوية للقوات المسلحة المصرية بالتعاون مع مركز الشارقة الإعلامي “الذراع الإعلامي لحكومة الشارقة”، بمناسبة الذكرى الـ42 لنصر السادس من أكتوبر.

عمر حديدي – الأردن

Loading...
إلى الأعلى